Innova Ocular - ICO Barcelona

وحدة العنبية Úvea

العنبية هي تلك الطبقة الوسطى لجدار العين ذات القيمة الكبرى في الدورة الدموية والتهاب العين.

تتكون العنبية من القزحية، والجسم الهدبي والمشيمية، تمثل الطبقات الوسطية لبنية العين التي تبدي أساسا الالتهابات ( التهاب القزحية uveítis)، وكثير منها مرتبطة بأمراض جهازية ( في مجال الطب الباطني والروماتيزم ) . يعالج علم أورام العنبيةoncología  أساسا أورام العنبي .

القزحية هي غشاء التصوير الفوتوغرافي diafragma" " للعين، عند تنظيم حركة الفتح وإغلاق الضوء الذي يصل إلى شبكية العين. الجسم الهدبي هو "مصنع " سائل العين ( الخلط المائي) الذي ينظم الضغط والتغذية والتنفس للبنيات داخل العين . كما يحتوي على العضلة الهدبية، المسؤولة عن التركيز على الصور القريبة  (التي تفقد وظيفتها في النظر المتعب أو الشيخوخة presbicia). المشيمية هي الطبقة المصطبغة التي تحول العين إلى " غرفة مظلمة". عن طريق امتصاص الضوء المنعكس يسمح للصورة أن تنعكس بوضوح على شبكية العين .

عندما تلتهب هذه البنيات يحدث التهاب القزحية(Uveítis)، التي إذا لم يتم تشخيصها في الوقت المناسب وبتم علاجها بشكل صحيح يمكن أن تسبب في فقدان خطير للرؤية.

بعض التهابات القزحية(uveítis) هي عمليات تخص مقلة العين. وأخرى، مع ذلك، ترتبط بأمراض عامة، الشيء الذي يجعل وحدة العنبي تحتاج إلى العمل بشكل وثيق مع الأخصائي في الطب الباطني له خبرة في هذه الأمور.

بعض الأورام مثل سرطان الجلد (melanoma) قد تنشأ في المقام الأول في أي جزء من العنبي. آخرون قد يأتون من بعيد في المقام الثاني؛ إنها ورم خبيث (metástasis). أورام العنبي تعالج عادة بالعلاج الإشعاعي أو الاستئصال الجراحي.

يشارك في وحدة العنبية الدكتور أنطونيو سيغورا Dr. Antonio Segura  الأخصائي في الطب الباطنى Médico Internista  ذو الخبرة في هذه الأمراض العامة التي قد ترتبط بالتهاب القزحية. والدكاترة: كارمي ماسيا Carme Macià، وخوسيه إغناسيو فيلا José Ignacio Vela  ومارك فيجيراس Marc Figueras، كمحللين وأطباء العيون.

هذا الموقع الالكتروني يستعمل كوكيس cookies، اطلع على سياستنا الخاصة بالخصوصية هنا
سياسة الكوكيس cookies